Slider أمومة و أطفال

طرق للحفاظ على رشاقتكِ خلال فترة الحمل

طرق للحفاظ على رشاقتكِ خلال فترة الحمل
ليلى
كتب بواسطة ليلى

طرق للحفاظ على رشاقتكِ خلال فترة الحمل

طرق للحفاظ على رشاقتكِ خلال فترة الحمل
تختلف درجة نشاط المرأة الحامل ما بين النشاط الشديد والكسل والخمول، ولكن المرأة الحامل مثلها مثل أى امرأة أخرى تهتم كثيرا برشاقتها وهى بالتأكيد تود أن تجعل الرياضة جزءا من روتينها اليومى. إن ممارسة المرأة الحامل للرياضة أمر قد يقلل من شعورها بالإرهاق، ويساعد على أن تكون مشاعرها أكثر توازنا. ويجب على كل امرأة أن تعلم أن كونها حاملا لا يعنى عدم إمكانية ممارستها للرياضة وعدم قدرتها على المحافظة على رشاقتها، فهناك العديد من التمارين الرياضية التى يمكن للمرأة الحامل أن تمارسها لكى تحافظ على رشاقتها. ويوصى الأطباء فى الوقت الحالى بأن تمارس المرأة الحامل الرياضة لمدة 30 دقيقة يوميا إذا كانت قادرة على هذا الأمر.

وبالطبع يجب على المرأة الحامل أن تستشير طبيبها قبل الالتزام بممارسة الرياضة لأنه فى بعض الأحيان يكون الحمل به بعض التعقيدات التى قد تجعل الطبيب يطلب أن تكون ممارسة الرياضة محدودة وخاصة فى بعض الحالات المرضية مثل أن تكون الأم مصابة بالسكر. هناك العديد من النشاطات والتمارين الرياضية التى يمكن للمرأة الحامل ممارستها مثل السباحة وركوب الدراجات، ولكن يبقى الأمر الأهم وهو اختيار الرياضة التى تناسبكِ وتعجبكِ حتى تكوني قادرة على الالتزام بممارستها والابتعاد عن الشعور بالملل، وخاصة فى الأيام التى تكون طاقتكِ منخفضة فيها. وتفضل بعض السيدات من الحوامل تمارين مثل تمارين اليوجا التى تكون إيجابية أيضا من الناحية الاجتماعية.
حاولى أن تتجنبى التمارين الرياضية الشاقة خلال فترة الحمل، مع الوضع فى الاعتبار أن البطن كلما زاد حجمه فستكونين أقل توازنا، ولذلك يجب أن تبتعدى عن الرياضات التى قد تعرضكِ للوقوع أو تعرض بطنكِ للإصابة. ومن الرياضات التى يجب على المرأة الحامل الابتعاد عنها التزلج على الجليد وركوب الحصان أو الفروسية وكرة السلة والهوكى. إذا كنتِ ستمارسين الرياضة وأنتِ حامل فعليكِ أن تهتمى بشرب الماء قبل وبعد التمرين حتى لا تصابي بالجفاف. حاولى أن تكون التمارين الرياضية التى تمارسينها متنوعة فيمكنها أن تكون مزيجا من الأيروبكس والمشى والسباحة، مع الاعتماد على اليوجا فى بعض الأحيان. يمكنكِ أن تمارسى التمارين الرياضية مقسمة على ثلاث جلسات على أن تستغرق كل جلسة عشر دقائق. ويمكن أن تكون الرياضة التى تمارسها المرأة الحامل عبارة عن أعمال المنزل المعتادة الروتينية.

التزمى بممارسة تمارين الإحماء قبل البدء فى التمارين الفعلية حتى لا تعرضي نفسكِ للإصابة. يمكنكِ أن تعتمدى على الأجهزة الرياضية الكهربائية مع إمكانية تعديل السرعات ودرجة أو شدة التمرين. إذا كنتِ تمارسين الرياضة أو الجرى قبل الحمل فيمكنكِ أن تستمرى فى هذا الأمر بعد الحمل، ولكن مع تعديل بعض الأمور مثل مكان الجرى والمسافة المرجو تحقيقها مع الحرص على التروى وأخذ الأمور ببطء. ولكن يجب عليكِ أن تعلمى أن المفاصل والعضلات خلال فترة الحمل أمر قد يجعل من الصعب عليكِ الالتزام برياضة الجرى خلال فترة الحمل، ولذلك يجب عليكِ ألا تبالغي فى ممارسة الرياضة والتمارين المختلفة.

إذا كنتِ حاملا وجدولكِ مزدحما فيمكنكِ أن تمارسى رياضة المشى مع الوضع فى الاعتبار أن المشى يمكن أن يكون فى أى مكان وهو يعتبر رياضة سهلة لا تحمل الكثير من التعقيدات ولا يستلزم أى اشتراكات فى صالة ألعاب رياضية أو جيم، فكل ما ستحتاجينه للمشى هو زوج من الأحذية المريحة المصممة للمشى ويجب أن يكون ما ترتديه أيضا مريحا. ويمكنكِ أن تبدئي المشى ببطء . وإذا كان الجو حارا أو به نسبة رطوبة عالية فلا يجب أن تجبرى نفسكِ على ممارسة الرياضة ويمكنك أن تقومى بتأجيل الأمر لحين تحسن درجة حرارة الجو ويمكنكِ فى المقابل أن تمارسى الرياضة داخل المنزل.

اترك تعليقا

ثم عرض موقع إليك للبيع، للمهتمين المرجو إرسال عرضكم هنا ، شكراًتقديم عرض
+