خواطر

زائــر عابــــر …

كتب بواسطة سارة شهبان

– ســـــارة شهبـــان – إليــــك.

لم أتخيل يوما أنني سأحب ,

لطالما كرهت هذه الكلمة,لطالما ضحكت عند سماعها 

كنت أفكر أن الحب مجرد شيء عابر

مجرد زائر عادي

لم أفكر يوما أنه زائر يحدث جرحا عند استقباله

أو أنه ضيف يترك أثر ضيافته 

لم أفكر أنه عدو قاتل 

أن عذابه مدمر 

وبكاءه مؤلم 

فقد أحببت مرة بحياتي

لكنها تحولت إلى نقطة ضعفي 

فلن أنسى يوما سنوات عذابي 

و لا ليالي بكائي 

وعلى من ؟ على شخص جرحني 

أحببته و دمرني 

رغم أنني أخفيت حبي عن حبيبي, 

ولم أبين له ذرة من عشقي

ولا إشتياقي و حنيني

إلا أنني عانيت في حياتي

عانيت و لم يعلم أحد بذلك 

لم يعلم أحد سوى ربـــــي

الذي وقف بجانبي وخفف عني

عانيت وانتظرت الى أن تطفىء دموعي 

حرقة قلبـــــي … 

اترك تعليقا